Hamad AlEssa

حمد الشيخ يوسف بن عيسى

حمد الشيخ يوسف بن عيسى

(رحمه الله)

(1930-2005)

 

من مواليد 24 اكتوبر 1930 وتخرج من كلية الحقوق جامعة القاهرة في شهر مايو 1956.

 

عمل من أول أغسطس سنة 1956 في وظيفة نائب مدير المحاكم بدولة الكويت وحتى 30/11/1956

 

شغل منصب مدير عام المحاكم المعادلة لدرجة وكيل وزارة في التنظيم الحالي من 1/12/1956 وحتى 15/8/1958.

 

شغل منصب مدير عام ديوان الموظفين والذي يسمي الآن مجلس الخدمة المدنية من 1/9/1958.

 

في 1/4/1960 شغل منصب رئيس ديوان الموظفين بالدرجة الممتازه التي هي أعلي من درجة وكيل وزارة واستمر عمله في ديوان الموظفين حتى نهاية ديسمبر 1966. ومع أنه استقال وزاول مهنة المحاماة إلا أنه ظل يشغل رئاسة ديوان الموظفين دون مرتب حتى نهاية عام 1969 بتكليف من الحكومة حتى وجود البديل له. وقد طلب إعفائه من العمل بشكل نهائي لعدم قدرته القيام بعملين في وقت واحد.

 

حصل على وسام الاستحقاق من الطبقة الثانية من الرئيس جمال عبد الناصر في 1961 رغم اعتراضه على سياسة الحكم العسكري.

 

اثناء عمله في ديوان الموظفين أسس مكتب الاستشارات القانونية "حمد يوسف العيسي" عام 1960.

 

من 1/1/1967 تفرغ نهائيا لأعمال المحاماة في مكتب الاستشارات "حمد يوسف العيسي وشركاه" حتى تاريخ وفاته في 2/12/2005.

 

في عام 1967 بدأ بتجميع كافة القوانين الكويتية وترتيبها بحسب صدورها وبحسب الحروف الابجديه في خمس مجلدات. ويضم الاتفاقيات الثنائية والجماعية العربية والدولية. تحت اسم مجموعة التشريعات الكويتية "حمد يوسف العيسي".

 

أثناء عمله بالحكومة في الفترة من بين عامي 1959 وحتى 1961 أسندت له الدولة مهمه إضافية هي مساعدة الدكتور الاستاذ أحمد عبد الرزاق السنهوري وهو من الشخصيات القانونية العالمية الذي وضع أسس النظام القانوني والتشريعي بدولة الكويت.

 

رأس اللجنة المكلفة بمراجعة مسوده مشروع القانون التجاري الجديد وقد أقرته اللجنه وصدر عام 1980.

 

ترأس جمعية المحامين الكويتية في الفترة ما بين 1984 وحتى 1988 وخلال هذه الفترة ترأس مؤتمر اتحاد المحامين العرب تحت رعاية حضرة صاحب السمو في18/4/1987. وكان أول مؤتمر لاتحاد المحامين العرب يعقد بالكويت، ويعتبر أحد المؤسسين لجمعية المحامين الكويتية ومن أوائل المحامين المسجلين للترافع أمام المحاكم الكويتية.

 

عضو مجلس إدارة في الخطوط الجوية الكويتية لثلاث فترات للأعوام 1963، 1974، 1978.

 

عضو مجلس إدارة مؤسسة الكويت للتقدم العلمي بترشيح من صاحب السمو أمير البلاد الذي ترأس مجلس إدارة المؤسسة منذ تأسيسها في 12/12/1976 وظل رحمه الله عضو مجلس إدارة حتى وفاته في 2/12/2005.

 

عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الكويت خلال الفترة من 1974 حتى 1983.

 

له عدة مؤلفات منها الكويت والمستقبل صدر سنه 1962، بالإضافة إلى مقالاته المتعددة في مجلة البعث التي صدرت في الستينات، وكذلك مؤسس مجلة الرسالة عام 1961.

 

عضو في لجنة الصداقة الكويتية اليابانية لرجال الأعمال منذ انشائها عام 1995 وحتى تاريخ وفاته.

 

وكان له رأي في كيفية معالجة الأزمة الاقتصادية في الكويت والمسماه (أزمة سوق المناخ) وذلك بموجب مقاله الشهير الموجه لحضرة صاحب السمو أمير البلاد في يناير 1983. 

 

كانت له مواقف لا تنسي اثناء الغزو العراقي في دولة الكويت حين كان متواجدا في القاهرة وقد قام بالتحرك الواسع من خلال المحامين والصحافة المصرية وما تربطه بعلاقات طيبه مع المثقفين في مصر للدعوى لتحرير الكويت.

 

كانت له مواقف جاده وصارمه تجاه حكم العسكر وكذلك ضد التطرف الديني والأرهاب.


اضغط هنا للعودة إلى الصفحة السابقة